Lebanese Republic
Other Sites
 
المديرية العامة للمغتربين / كلمة المدير العام
الخط + - Bookmark and Share

 

 صفحة جديدة بكل معنى الكلمة تطل منها المديرية العامة للمغتربين على العالم. لقد كانت المحاولة الاولى عام 1994 وكانت خجولة لكن هذه المديرية كانت من الادارات القليلة في الدولة اللبنانية التي انفتحت على العالمية وعلى المغتربين اللبنانيين واستطاعت من خلال صفحتها المتواضعة ان تتواصل مع العديد من الاصدقاء المهتمين بموضوع الهجرة خاصة المنظمات الصديقة التي تعالج مواضيع لها علاقة بالهجرة والتنمية.

 

 لقد تمكن موقع المديرية العامة للمغتربين من حل العديد من مشاكل المغتربين وساهم مساهمة فعالة في التواصل ما بين لبنان المغترب ولبنان المقيم.

 

 ومع الحاجات المتزايدة للتواصل المباشر مع الجاليات اللبنانية لتوثيق العلاقة بينها وبين الوطن الام خاصة مع تقدم الحوار العالمي حول الهجرة ومشاكلها وتحدياتها . كان لا بد لهذه الادارة من ان تنطلق لاتخاذ التدابير اللازمة لتطوير عملها وادخال التحسينات على برامجها وادائها واداء العاملين فيها وكان التوجه الى تطوير صفحتها الالكترونية لما في ذلك من فائدة كبيرة للبنان ولابنائه المهاجرين.

 

 انطلقت الفكرة من خلال التعاون مع المركز الدولي لتطوير سياسات الهجرة (ICMPD) هذه المؤسسة الناشطة في حقل الهجرة والتنمية وفي حقل التواصل مع الدول المهتمة بالهجرة والتنمية. ومن خلال المشاركة اللبنانية الفاعلة في اعمال المؤتمرات والندوات الخاصة كان هذا المشروع الذي حظي به لبنان من اجل ان نواكب:

 

  1- التطورات العالمية المتعلقة بالهجرة والتنمية. 

 

 2- التواصل بين لبنان وابنائه المنتشرين في العالم. 

 

 3- تبادل المعرفة وتعزيز التعاون الثنائي سواء على صعيد الجاليات او على الصعيد الدولي وجعل هذه الصفحة مدخل الى لبنان والى اداراته من خلال بوابة الحكومة الالكترونية وجعله قريباً جداً من ابنائه المغتربين.

 

 اليوم اصبحت الصفحة واقعاً وهي بداية لتطور كبير في المستقبل ومع هذه الانطلاقة لا بد لي من شكر معالي وزير الخارجية والمغتربين على دعمه لنا في عملنا لتحقيق هذا الهدف.

 

 والشكر ايضاً لوزارة التنمية الادارية وجهازها الفني و أيضاً لمشروع عيش لبنان التابع لبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي لمساهمتهم بجمع المعلومات والدعم البشري.

 

 والشكر الكبير للمركز الدولي لتطوير سياسات الهجرة (ICMPD) ادارة وموظفين لأنه لولاهم لما كان هذا العمل قد أنجز.

 

  فلقد تم تأمين التمويل:

- لتحديث الصفحة الالكترونية

 

- تحديث الادوات والاجهزة المستعملة

 

- تدريب الكادرات اللازمة لادارة هذا الموقع. والشكر ايضا لشركة active web التي قامت بوضع البرامج اللازمة لهذا الموقع.

ان هذه الصفحة الخاصة هي فرصة ثمينة من أجل مواكبة التطورات العالمية المتسارعة ومن أجل ان يبقى لبنان دائماً في قلوب وعقول اللبنانيين وعلى اتصال بالعالم.